images/logo.png
طباعة

تعز:تلوث في سد السقيع

03 حزيران/يونيو 2013
سد السقيع في منطقة خدير تعز | الصورة:حلم أخضر سد السقيع في منطقة خدير تعز | الصورة:حلم أخضر

حلم أخضر |  خاص

توضح عدد من الصور التي التقطتها عدسة موقع "حلم أخضر" الإخباري، نوعاً من التلوث والإهمال الذي يعاني منه أحد السدود المائية في محافظة تعز جنوب غرب اليمن، ويتجلى ذلك الأمر في سد (السُـقيع) التابع لمديرية "دمنة خدير" في محافظة تعز.

حيث تتجمع فيه كميات من الأكياس البلاستيكية والنفايات التي تجرفها السيول لوسط السد، مما يسبب تلوثاً يصعب تفاديه، بحسب ما ذكر أحد السكان المحليين بالمنطقة.

وتوجد في سد "السقيع" كميات جيدة من مياه الأمطار التي يخزنها السد، حيث تبلغ السعة التخزينية للسد 260.000 الف متر مكعب، وهي تمتد على مساحة اكثر من 700 متر.

وبحسب مصدر محلي في المنطقة، اسهم هذا السد في تغذية المياه الجوفية وري الاراضي الزراعية التابعة للفلاحين في المنطقة.

وتعتمد كمية كبيرة من الاراضي الزراعية والحقول، على مياه الامطار والسيول المتدفقة التي يحتجزها سد "السقيع" الذي يعد الوحيد في المنطقة.

سد السقيع في دمنة خدير بتعز - تصوير:حلم اخضر