حلم أخضر - عمران: تحذيرات من كارثة تلوث
الرئيسيةالأخبارعمران: تحذيرات من كارثة تلوث

عمران: تحذيرات من كارثة تلوث

22 حزيران/يونيو 2013
مصنع اسمنت عمران باليمن- تصوير: عبدالكريم الماخذي مصنع اسمنت عمران باليمن- تصوير: عبدالكريم الماخذي

حلم أخضر | خاص

حذرت منظمة حماة البيئة والتنمية المستدامة في اليمن، من كارثة بيئية خطيرة، في محافظة "عمران" شمال غرب صنعاء، بسبب التلوث الذي يحدثه مصنع اسمنت عمران، الذي ينتج ما يقارب المليون طن من الاسمنت سنويا.

وقالت المنظمة، أنها وفور تلقيها شكوى من "رابطة ابناء عمران"، أوفدت أحد المختصين لزيارة المنطقة والنزول الميداني لتقييم حجم الكارثة والضرر.

وطالبت منظمة حماة البيئة والتنمية المستدامة EPODS عبر موقعها الإلكتروني كلا من وزارة الصناعة والتجارة، ووزارة المياه والبيئة، القيام بواجبهما واتخاذ الاجراءات اللازمة فوراً للحد من تلوث الهواء في محافظة عمران.

كما طالبت المنظمة، ادارة مصنع اسمنت عمران، باتخاذ كافة الاجراءات اللازمة للحد من نسب التلوث، والمساهمة في ازالة كافة اشكال التلوث البيئي، الذي قالت أن  اهالي المنطقة يتنفسون عوادمه منذ عقود.

نسب تلوث مرتفعة

مصنع عمران - تصوير عبدالكريم الماخذيوقال المهندس المختص محمد جميل، الذي أوفدته المنظمة الى المحافظة:"فور تكليفنا بالنزول الى مدينة عمران ومعاينة التلوث والالتقاء بأهالي مدينة عمران المتضررين من هذا التلوث، وجدنا أن نسبة تلوث الهواء مرتفعه جداً، خاصة في الصباح الباكر وأحياناً تغطي سماء المدينة، والذي يتسبب به مصنع الاسمنت الذي يقع في قلب مدينة عمران، وفي منطقة مأهولة بالسكان وتحيط به المنازل السكنية من كل اتجاه".

وأضاف:"هناك تدني في خدمات النظافة ووسائلها، ولا توجد حاويات أو براميل للقمامة، مع انتشار غير طبيعي وكبير لأكياس البلاستيك المتنائرة في كل ارجاء المدينة"، الأمر الذي ينبئ بكارثة بيئية وصحية.

وأشار المختص في منظمة حماة البيئة، الى أن المدينة تعد "خالية تقريباً من الاشجار والأراضي الزراعية مهددة بالتصحر ماعدا أجزاء قليلة من الاراضي والمحيطة بمقر مؤسسة المياه والصرف الصحي والتي يتم سقايتها عبر مياه الصرف الصحي بعد محاولات خجولة  من المؤسسة لتنظيف تلك المياه نتيجة الامكانيات المتواضعة جدا التي تمتلكها بينما هي في الحقيقة غير صالحة لري المحاصيل"، على حد قوله.

وحذر المهندس جميل، من تلك العوامل التي قال أنها "تنذر بكارثة بيئية وشيكة في عمران مالم يتم اتخاذ خطوات جادة وحقيقية وبشكل عاجل لإنقاذ المدينة وأهمها الحد من التلوث الكبير الذي يحدثه مصنع اسمنت عمران"، داعياً السلطات الى "ضرورة تقليله فورا والى اقصى ما يمكن".

أمراض صحية سببها المصنع

ويقول عبد الكريم المأخذي، أحد سكان المنطقة، أن "ابناء مدينة عمران يصابون بمختلف انواع الامراض، منهم مصابون في العيون وآخرون بأمراض الجهاز التنفسي، والبعض بالتهابات جلدية".

وأضاف المأخذي:" لقد أصيبت عيون الكثيرين بالحساسية، و تغيرت جلود البعض، والسبب ان مصنع الاسمنت بمدينة عمران، يعمل بدون فلاتر منذ شهور". واختتم الماخذي كلامه بالقول:"نرجوكم ساعدونا بما قد يجعل ادارة المصنع تقوم بتركيب الفلتر".

وأكد الماخذي، أن الاصابات الصحية ﻓﻲ ﻋﻤﺮان، ﺣﺪوث أﻣﺮاض ﺗﻨﻔﺴﻴّﺔ ﺑﻤﻌﺪلٍ أﻋﻠﻰ ﻣﻦ اﻟﻤﺴﺘﻮى اﻟﻮﻃﻨﻲ، وفقا لقوله،   مؤكداً أن ﻗﻴﺎس الغبار للعينات أﻇﻬﺮت ﺑﺄن ﺟﻤﻴﻊ اﻟﻤﻮاﻗﻊ بالمحافظة، ﻣﻌﺮﺿﺔ ﻟﻨﺴﺐ ﻏﺒﺎر ﺗﺘﻌﺪى الحد اﻟﻤﻨﺼﻮص ﻋﻠﻴﻪ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﻣﻨﻈﻤﺔ اﻟﺼﺤﺔ اﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ.

واضاف أن "قاع البون" بالمحافظة، يعد من اخصب وديان اليمن، ولكن مصنع الاسمنت تسبب في تصحر الاراضي وموت الاشجار والمحاصيل الزراعية، وتدمير التربة الطينية.

فيديو: شاهد جزء من تلوث الهواء الذي يسببه مصنع اسمنت عمران:


ترك تعليقاتك

0
أحكام وشروط.
  • لا توجد تعليقات

     

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

الاشتراك فى النشرة البريدية

لماذا حلم أخضر؟

حلم أخضر لأن الأرض التي تخصنا بحاجة إلى حلم ينشد مستقبل خال من التلوث..ينشد العيش في بيئة نظيفة،وبعبارة أخرى:كان هذا الحلم بحاجة إلى صوت ، كي يـعـبـّر عنه.. نحن هنا في حلم أخضر، كي نعبر عن هذا الصوت، وكي نطلع الرأي العام على الحقائق، من أجل الوصول إلى ممارسات تحافظ على البيئة في اليمن.