images/logo.png
طباعة

صافر تعلن اكتشاف الغاز في الجوف

18 شباط/فبراير 2014
صورة تناقلها ناشطون لأول بئر غازي تم حفره في الجوف بمواقع التواصل الاجتماعي صورة تناقلها ناشطون لأول بئر غازي تم حفره في الجوف بمواقع التواصل الاجتماعي

حلم أخضر | خاص

قالت شركة صافر لعمليات الإستكشاف والإنتاج في اليمن، في بلاغ لها اليوم، تلقى "حلم أخضر" نسخة منه، أنها اكملت حفر البئر الإستكشافية الاولى في المنطقة الغربيه في قطاع 18 الممتد من محافظة مأرب إلى محافظة الجوف الواقعة في الجزء الشمالي الشرقي من العاصمة صنعاء، بناءاً على دراسات جيولوجية ومسوحات زلزالية ثلاثية الأبعاد قامت بها الشركة خلال السنوات الماضية.

بئر الغاز المكتشف في الجوفوبحسب الشركة، أظهرت نتائج مجسات البئر الأولى وجود عدة نطاقات هيدروكربونية في تكوين "لام" وتم إختبار أول نطاق، وأظهرت النتائج الاولية اكتشاف غازي في هذا النطاق، حيث أنتجت البئر حوالي 6 مليون قدم مكعب من الغاز بمعدل يومي، وما يزال التقييم في مراحله الاولى.

وقالت الشركة، أنها ستواصل اختبار النطاقات الهيدروكربونية الاخرى في البئر في الايام القليلة القادمة.

وأعلنت شركة صافر لعمليات الإستكشاف والإنتاج، وهي شركة حكومية، أنها ستقوم بعمل استكشافي مكثف في قطاع 18، مشيرة الى أنها ستستهدف حفر 3 آبار استكشافية جديدة في نفس المنطقة الغربية، وأكدت الشركة أن لديها خطط إستكشافية أخرى في قطاعي الغاز والنفط.

وتعد شركة صافر لعمليات الاستكشاف والانتاج المملوكة للدولة، المنتج الأول للغاز الطبيعي الذي يصدر عبر ميناء بلحاف جنوب البلاد، ومنتج رئيسي للنفط في اليمن، وهي المزود الوحيد للغاز المنزلي المخصص للاستهلاك المحلي، والمزود لمحطة مأرب الكهربائية بالغاز الطبيعي.

الجدير بالذكر أن محافظة الجوف القريبة من المملكة العربية السعودية، تحوي أكبر مخزون نفطي في اليمن، وفقاً لتصريحات حكومية أعلنت منتصف العام الفائت.

ويؤكد الخبير النفطي، المهندس عبدالله عبدالملك الجماعي، وهو مشرف منشأة "أسعد الكامل" النفطية، ومشرف منشأة الوحدة المركزية في شركة صافر، والذي عمل كبير القائمين بأعمال التشغيل النفطي لمرافق الإنتاج في شركة هنت سابقا، أن اليمن تمتلك مخزونا نفطيا كبيراً في مناطق الجوف ومأرب على غرار المملكة العربية السعودية.

وقال المهندس الجماعي، الذي كشف حقيقة كنز النفط المخفي في الجوف، في تصريحات صحفية سابقة، أن منطقة صافر هي نقطة مصب التيارات البحرية، وأن حقل "ألف" هو البوابة الرئيسية لإنتاج نفطي واسع لأجيال وأجيال تشهدها البلاد.

وتبلغ مساحة الجوف قرابة 39496.33 كيلومتر مربع أي حوالي % 7.2 من إجمالي مساحة اليمن، وتعد الجوف موطن مملكة معين التاريخية القديمة، ينتشر سكانها البالغ عددهم 443,797 نسمه بحسب إحصائيات العام 2004.

*فيديو: شاهد تقرير قناة الجزيرة عن اكتشاف النفط المخفي في الجوف