حلم أخضر - محميات جديدة لدعم التنوع الحيوي
الرئيسيةالأخبارمحميات جديدة لدعم التنوع الحيوي

محميات جديدة لدعم التنوع الحيوي

12 شباط/فبراير 2013
غابة بحرية في جزيرة كمران اليمنية | الصورة: ارشيف غابة بحرية في جزيرة كمران اليمنية | الصورة: ارشيف

حلم أخضر | صنعاء

 

أكد رئيس الهيئة العامة لحماية البيئة في اليمن، الدكتور خالد الشيباني، أن التوقيع على اتفاقية مشروع دعم التنوع الحيوي في جزيرة سقطرى، وإنشاء محميتين جديدتين، سيساهم في زيادة الاهتمام بالكائنات الحية والنباتات.

 

وقال رئيس هيئة البيئة أن هذه الاتفاقية ستعمل على خلق فرص عمل جيدة لأبناء الجزيرة تساعدهم في حياتهم، منوها بأن العمل البيئي في اليمن ما زال في بداياته الأولى من حيث الاهتمام.

 

وأكد أن الهيئة بالتعاون مع وزارة المياه والبيئة والجهات الداعمة ستسعى بالدفع بالعمل البيئي إلى الأمام ورفع مستوى الاهتمام الرسمي والشعبي بهذا الخصوص.

 

ووقعت وزارة المياه والبيئة ممثلة بالهيئة العامة لحماية البيئة، أمس بالعاصمة صنعاء، على اتفاقية مشروع دعم التنوع الحيوي في جزيرة سقطرى، مع مؤسسة التعاون الفني الألماني "جي .آي . زد "، بمبلغ 6 ملايين يورو.

 

إنشاء محميتان طبيعيتان

 

الاتفاقية التي وقعها وزير المياه والبيئة عبده رزاز صالح، و مدير مكتب مؤسسة التعاون الفني الألماني "جي . آي . زد" بصنعاء ميخائيل نيبليج، تتضمن دعم التنوع الحيوي في جزيرة سقطرى وإنشاء محميتين جديدتين في اليمن إلى جانب دعم البناء المؤسسي في الهيئة العامة لحماية البيئة.

 

اثناء توقيع الاتفاقية مع جي اي زد - الصورة: سبأوأكد وزير المياه والبيئة على أهمية الاتفاقية في حماية التنوع الحيوي الفريد الذي تتميز به جزيرة سقطرى والتي مازالت هي وغيرها من المحميات في اليمن بحاجه إلى رعاية واهتمام اكبر من قبل الجهات الداعمة.

 

وقال وزير المياه والبيئة أن الوزارة بصدد اعتماد محميات جديدة في عدد من المحافظات منها "وادعة" و"بروم ملحان" في المحويت والجوف وغيرها.

 

وأشار إلى أن هذه المحميات ستكون مصدر اقتصادي وان إعلانها كمحميات لا يكفي فهي تحتاج إلى إدارات جيدة وكوادر فنية متخصصة ودخل ذاتي يساهم في تحقيق أهداف إنشائها.

 

وشدد على ضرورة تكاتف جهود الجميع في القضاء على الأنشطة الاقتصادية العبثية من قبل القطاع الخاص التي قد تؤثر على جزيرة سقطرى وغيرها من المحميات في اليمن.

 

 

 

ترك تعليقاتك

0
أحكام وشروط.
  • لا توجد تعليقات

     

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

الاشتراك فى النشرة البريدية

لماذا حلم أخضر؟

حلم أخضر لأن الأرض التي تخصنا بحاجة إلى حلم ينشد مستقبل خال من التلوث..ينشد العيش في بيئة نظيفة،وبعبارة أخرى:كان هذا الحلم بحاجة إلى صوت ، كي يـعـبـّر عنه.. نحن هنا في حلم أخضر، كي نعبر عن هذا الصوت، وكي نطلع الرأي العام على الحقائق، من أجل الوصول إلى ممارسات تحافظ على البيئة في اليمن.