حلم أخضر - اليمن: سقطرى عاصمة للسياحة البيئية
الرئيسيةالأخباراليمن: سقطرى عاصمة للسياحة البيئية

اليمن: سقطرى عاصمة للسياحة البيئية

04 أيار 2014
شجرة دم الاخوين النادرة في سقطرى | الصورة: مايكل ميلفورد شجرة دم الاخوين النادرة في سقطرى | الصورة: مايكل ميلفورد

حلم أخضر | وكالة سبأ

أعلنت وزارة السياحة اليمنية رسمياً، أن محافظة أرخبيل سقطرى الواقعة وسط المحيط الهندي، ستصبح عاصمة للسياحة البيئية في اليمن.

وقال وكيل محافظة أرخبيل سقطرى، فهد سليم كفاين، لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" أن "استحقاق سقطرى لهذا اللقب والمكانة الرفيعة، جاء نتيجة إلى ما تزخر به من عناصر جذب سياحية متنوعة، وهو ما جعلها من أبرز الوجهات التي يقصدها عشاق السياحة البيئية في العالم. إضافة إلى مكانتها العالمية وضمها لقائمة التراث الطبيعي العالمي من قبل منظمة اليونسكو في السابع من يوليو عام 2008.

حديبو عاصمة سقطرى - الصورة: حلم أخضروأعرب وكيل أرخبيل سقطرى، عن أمله بأن يكلل الاهتمام والرعاية الكريمة التي تحظى بها محافظة أرخبيل سقطرى من قبل الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، بإعلان الارخبيل عاصمة للسياحة اليمنية ككل نظراً لمكانة سقطرى محلياً ودولياً ولما تتمتع به من تنوع بيئي وحيوي وفقاً لتصنيفها ضمن قائمة التراث الطبيعي العالمي، وتوفر العديد من عوامل ومناخات الجذب السياحي لسقطرى وحجم الطلب السياحي العالمي الذي يتزايد عليها عاما بعد عام في الأسواق السياحية الدولية.

وقال فهد كفاين:"أن السلطة المحلية في الارخبيل على استعداد تام لتحمل المسؤولية، وترجمة هذا اللقب والمكانة على أرض الواقع في بناء تنموي حقيقي يمكن المحافظة من القيام بدورها وتكون منطقة جذب سياحي قادرة على رفد الدولة بأكثر مما يعطى لها.

وأضاف:"في الحقيقة نحن أمام تحد كبير جدا في خدمات البنى الأساسية مثل الكهرباء والمياه نحن مهددون الآن حقيقة بتوقف خدمة الكهرباء نتيجة عدم اعتماد مادة الديزل للساعات الإضافية بما يمكنا من تشغيل الكهرباء في النهار، ونحن حقيقة نناشد حكومة الوفاق بأن تكلل اهتمامها بمحافظة سقطرى بخطوة عملية جادة غير عادية للنهوض بالمحافظة ومعاملتها معاملة استثنائية ونحن ممتنون كل الامتنان لاهتمام رئيس الجمهورية بإعلانها محافظة ومتابعته لشؤونها عن كثب وما يوليها من اهتمام كبير رغم مشاغله الكبيرة على مستوى البلد كله.

وأشار المسئول الحكومي إلى أن الميزانية التشغيلية المعتمدة للمحافظة ليست كافية وبحاجة إلى رعاية وتوجيه من الرئيس هادي، باعتماد ميزانية إضافية للمحافظة حتى نستطيع تأهيلها تأهيلا غير عادي نؤهلها فعلا لأن تكون منطقة جذب سياحي.

الغطاء النباتي الفريد بسقطرى - ح.أ

ترك تعليقاتك

0
أحكام وشروط.
  • لا توجد تعليقات

     

الأكثر مشاهدة

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

الاشتراك فى النشرة البريدية

لماذا حلم أخضر؟

حلم أخضر لأن الأرض التي تخصنا بحاجة إلى حلم ينشد مستقبل خال من التلوث..ينشد العيش في بيئة نظيفة،وبعبارة أخرى:كان هذا الحلم بحاجة إلى صوت ، كي يـعـبـّر عنه.. نحن هنا في حلم أخضر، كي نعبر عن هذا الصوت، وكي نطلع الرأي العام على الحقائق، من أجل الوصول إلى ممارسات تحافظ على البيئة في اليمن.