شبوة: هيئة البيئة تطلق سراح الوشق وتعيده للبرية

لحظة اطلاق الوشق في البرية

حلم أخضر (خاص) شبوة

في مبادرة رائعة من أجل الحفاظ على الحياة البرية المهددة بالانقراض، قام مدير عام الهيئة العامة لحماية البيئة بمحافظة شبوة، محمد سالم مجور، ومعه عدد من المسؤولين المحليين بالمحافظة، عصر الثلاثاء 29 سبتمبر، بإعادة أحد حيوانات الوشق العربي الى موطنه الأصلي، بعد أن تم إنقاذه قبل 4 ايام من قبل اثنين من السكان المحليين في مديرية الصعيد بشبوة.

وكان موقع حلم أخضر، قد نشر خبراً السبت الفائت 26 سبتمبر، عن قيام المواطنان صالح محمد باصالح، وفريد محمد حجيري، بإنقاذ حيوان الوشق العربي، بعد سقوطه في أحد آبار المياه، في منطقة الصعيد بشبوة. وقاما الرجلان بتسليمه على الفور لإدارة الهيئة العامة لحماية البيئة في المحافظة.

وقال مدير هيئة حماية البيئة في شبوة، محمد مجور، أن “عملية إعادة حيوان الوشق العربي قد تمت بنجاح، حيث جرى إطلاق سراحه في منطقة شعب “مربون” في مديرية الصعيد في شبوة (التي وجد فيها)، باعتبارها الموطن الأصلي لتواجد حيوانات الوشق. وتم إطلاقه من القفص، وعاد مجدداً إلى الحياة البرية”.

وأفاد مدير عام هيئة حماية البيئة في شبوة، محمد مجور، بأن عملية إطلاق حيوان الوشق، تمت اليوم، بحضور مندوبين من بعض الجهات الحكومية والإعلامية، حيث حضر كلاً من: مندوب السلطة المحلية بمديرية الصعيد، شريف محمد الجودعي، ومسئول البحث الجنائي بشرطة مديرية الصعيد خالد عبد السلام دافر، وحضور الصحافي محمد سعيد العشلة، محرر موقع “العشلة نت” الإخباري، كما حضر عملية الإطلاق بعض المواطنين.

وعقب إتمام عملية إطلاق سراح حيوان الوشق العربي “عناق الأرض” وإعادته الى الحياة البرية، قامت هيئة حماية البيئة بشبوة، بتحرير استمارة حكومية (حصل حلم أخضر على نسخة منها)، توثق تنفيذ عملية إطلاق سراح حيوان الوشق وإعادته للحياة للبرية. وقد وقعَ على الاستمارة الحكومية ععد من المسؤولين الحاضرين كشهود لعملية الإطلاق.

وتعد محافظة شبوة، احد مواطن تواجد حيوان الوشق العربي، إلى جانب محافظة أبين، وبعض مناطق اليمن، وشهدت الشهور الماضية حوادث صيد وقتل لحيوانات مهدد بالانقراض منها الوشق العربي، كان آخرها في يوليو/تموز الفائت.

الوشق في القفص قبل عملية الاطلاق شبوة.29 سبتمبر 2020
لحظة اطلاق الوشق في البرية/ شبوة 29 سبتمبر 2020
استمارة اطلاق الوشق واعادته الى الحياة البرية في شبوة

الاشتراك في النشرة البريدية
الاشتراك في النشرة البريدية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل مواكبة التطورات.
بإمكان إلغاء اشتراك في أي وقت
تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط