جوجل تسعى لحماية الأرض من التلوث

حقوق الصورة: Creative Commons License

حلم أخضر – وكالات

بدأت شركة «جوجل» العالمية الشهيرة، بتطوير خدمات أداة «مستكشف الإحصاءات البيئية» الخاصة بها لتشمل مساحة واسعة من قارة أوروبا. وأشارت مصادر في شركة «جوجل» إلى أن تطوير هذه الخدمة سيساعد على جمع رؤى جديدة، وإجراء أبحاث أعمق لاتخاذ تدابير فعالة لحماية المناخ والبيئة.

وتجمع هذه الخدمة بيانات النقل والبناء وحالة الطرق والازدحام المروري من خرائط «جوجل» الإلكترونية، كما يسعى القائمون عليها لاستقصاء آراء الناس حول أوضاع التلوث البيئي في الأماكن التي يعيشون أو يتواجدون فيها.

وتوفر خدمة EIE أو «مستكشف الإحصاءات البيئية»  من شركة جوجل، بيانات تتعلق بانبعاث الغازات المضرة بالبيئة الناجمة عن المباني والمدن والتجمعات السكنية، وتساعد المختصين على وضع مخططات للمدن لتوسيع الممرات المخصصة للدراجات، وتفيدهم في تحديد المواقع التي يمكن استغلالها لتركيب ألواح الطاقة الشمسية التي تولد الطاقة الكهربائية بطريقة نظيفة.

وتبعاً للبيانات المتوفرة فإن «قوقل» تنوي تطوير الخدمة المذكورة وضم مدن وقارات جديدة إلى خطط عملها، لتصبح أداة مفيدة في دراسة معدلات التلوث في العالم وإيجاد سبل للمحافظة على البيئة.

رابط المصدر: RT Arabic

Photo: sustainability.google

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط